العودة   منتديات الطرف > الواحات الأدبية > ~//| مطويات القصص والروايات |\\~




إضافة رد
   
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 18-07-2009, 12:47 PM   رقم المشاركة : 81
قاهر المستحيل
مراقب الواحات العامة والتقنية
 
الصورة الرمزية قاهر المستحيل
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

ما أروع هذه القصص

والله للأم مواقف وحوادث ربما تكتمها .. ولايعلمها إلا الله

فكم من الأجر لديها .. كم من الواجبات لها علينا

قصص جميلة جدا ً .. وفوائدها أكثر وأجمل وأروع

والله أننا لانمل هذه القصص .. وما أروعها


يعطيك ِ العافيه أختي سكون الصمت

واصليها فنحن ممن لانملها ومن متابعيها

في ميزانك ِ











والله ولي التوفيق

 

 

 توقيع قاهر المستحيل :

سأل الممكن المستحيل
..أين تقيم
؟
فأجابه:في أحلام العاجزين
قاهر المستحيل غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 22-07-2009, 06:13 AM   رقم المشاركة : 82
سكون الصمت
طرفاوي فائق النشاط
 
الصورة الرمزية سكون الصمت
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

اشكرك اخي قاهر على متابعتك وتشجيعك المستمر ,,





عن قريب باذن الله اضع الجديد



تحياتي لكم

 

 

 توقيع سكون الصمت :
رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...
{ .. اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم .. }
سكون الصمت غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 13-08-2009, 03:47 AM   رقم المشاركة : 83
عزف الدموع
طرفاوي فائق النشاط
 
الصورة الرمزية عزف الدموع
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

الطافه سبحانه وتعالى بنا كثيره


لاتحصى عددها ولا امدها




قصص جميلة

اشكرك أختي سكون الصمت

ع الأفادة المستمرة

الف شكر لكِ أخيتي

 

 

عزف الدموع غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 14-08-2009, 06:52 PM   رقم المشاركة : 84
سكون الصمت
طرفاوي فائق النشاط
 
الصورة الرمزية سكون الصمت
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عزف الدموع
الطافه سبحانه وتعالى بنا كثيره


لاتحصى عددها ولا امدها




قصص جميلة

اشكرك أختي سكون الصمت

ع الأفادة المستمرة

الف شكر لكِ أخيتي






عزوووووف والله زين شفناك ,, وينك مختفي .. شخبارك ان شاء الله بخير ؟؟



ومشكور على المرور والتشجيع المستمر ,,


لك شكري وتقديري ,,

 

 

 توقيع سكون الصمت :
رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...
{ .. اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم .. }
سكون الصمت غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 22-09-2009, 11:03 AM   رقم المشاركة : 85
قاهر المستحيل
مراقب الواحات العامة والتقنية
 
الصورة الرمزية قاهر المستحيل
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

لازلنا منتظرين روائع القصص عن الأم

 

 

 توقيع قاهر المستحيل :

سأل الممكن المستحيل
..أين تقيم
؟
فأجابه:في أحلام العاجزين
قاهر المستحيل غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 30-09-2009, 08:23 PM   رقم المشاركة : 86
سكون الصمت
طرفاوي فائق النشاط
 
الصورة الرمزية سكون الصمت
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

اشكر لك انتظارك اخي قاهر ,, قريبا بإذن الله سأضع لكم مما في جعبتي ,,


اشكركم كل الشكر ,,


تحياتي

 

 

 توقيع سكون الصمت :
رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...
{ .. اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم .. }
سكون الصمت غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-10-2009, 03:14 PM   رقم المشاركة : 87
عازف الألحان
طرفاوي نشيط جداً






افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

يلا تأخرتي واجد


نبي نشوف قصص علشان نتعلم منها

 

 

 توقيع عازف الألحان :
رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...
عازف الألحان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-10-2009, 08:08 PM   رقم المشاركة : 88
سكون الصمت
طرفاوي فائق النشاط
 
الصورة الرمزية سكون الصمت
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

ان شاء الله اخوي بو الطاف بس اخلص من كتابتها في الوورد على طول بنزلها فالك طيب ,,


ولا تعصب علينا ,,



انتظرونا قريبا ,,

 

 

 توقيع سكون الصمت :
رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...
{ .. اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم .. }
سكون الصمت غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-10-2009, 09:40 PM   رقم المشاركة : 89
سكون الصمت
طرفاوي فائق النشاط
 
الصورة الرمزية سكون الصمت
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

عُدت لكم من بعد غياب بالنسبه لي طويل ,, واستميحكم عذراً على التأخير ..

أتركــكم ..

.
.




القصه الواحد والثلاثون


اللقاء مع المهدي والخضر ( عليهما السلام ) ببركة رضى الام ,,



كان الشيخ محمد علي الترمذي من المشايخ المعتبرين ويفوق جميع العوام والخواص بتقواه وطاعته للحق تعالى .


كانت له كرامات , وكان عالماً ربانياً وحكيماً روحانياً في أقسام وعلوم الشريعه والحكمه . ويعتبر الباقون حكيم الأولياء .


في بداية شبابه اتفق مع اثنين من طلاّب العلم للسفر طلباً للعلم .


عندما أراد السفر جاء الى امّه وقال لها : امي ! استأذنك للسفر طلباً للعلم .

فأجابت أمّه : ابني العزيز ! انا , أُم عجوز وضعيفه وانت متكفلي بجميع اعمالي ! ابني ! لو راعيت حالي لم تحرمني من احسانك لأن مراعاة حال الأم من الواجبات والعبادات .

بعد ان سمع الشيخ ذلك , انصرف عن السفر وقال لأصحابه : يارفاقي ! يجب عليّ البقاء الى جوار امّي ولن استطيع السفر معكم .

سافر الاثنان وبقي الشيخ لخدمة امه والقيام بأعمالها .

مضت عدة أشهر على هذا الأمر , ذهب يوماً الشيخ محمد الى مقبرة وجلس هناك يفكر في اعماله وقال في نفسه : أضيّع وقتي هنا وبقيت بدون فائدة ومُهمل . سوف يعود رفاقي بعد حين وكلّ منهم عالم , لكنني لا أعلم ولا أعرف أي علم ولا ارى لنفسي مستقبلاً مضيئاً .


اضاف الشيخ محمود لكلماته هذه حديثاً مع نفسه حول حرمانه من كسب العلم وبدأ بالبكاء . فجأة جاء رجل كهل نوراني من احد زوايا المقبرة وسأله : لماذا تبكي ؟

شرح الشيخ محمد حاله .

قال الرجل العجوز : هل تريد أن أعطيك درساً يومياً هنا لكي تصبح بسرعه اعلم علماء العالم ؟

اجاب الشيخ : نعم أريد ذلك وارغبه من قلبي وروحي .

استمر الشيخ سنتان بإعطائه العلم والدرس , ثم عُلم بعد ذلك بأن ذلك العجوز النوراني (استاذ الشيخ محمد) هو الخضر () ( احد انبياء الله تعالى والذي لازال على قيد الحياه )


في طيلة هذه المده كان يأتي الشيخ هناك ويسئل منه يومياً عن المسائل العلميه ويتعلم منه .

حتى قال له الرجل العجوز يوماً : لأنك رجّحت سعادة امّك على رغبتك وميلك , سأخذك اليوم الى مكان .


قال الشيخ : اطيعك بكل ما تأمر .

ثم نهض الاثنان وتحركا الى مكان معين .

يقول الشيخ : وصلنا بعد لحظات الى صحراء واسعه ظهر فيها ينبوع له خاصيّة عين الحياه , وفي اطرافها اشجاراً كثيره , قيل بأنها تُروى من نفس النهر الذي يروي اشجار الفردوس , الى جانب تلك الاشجار , قطعة ارضيه زيّنت بورود ملوّنه ...

وفي جوار تلك العين الفردوسيه , نُصِب سرير عليه يجلس رجلٌ تبدو عليه العظمه . فلمّا اقترب منه الخضر () وسلّم عليه , نهض ذلك العظيم من مكانه واجلس الخضر () الى جانبه .


لم تمض ساعه حتى اجتمع جمع من اربعين نفر على مقربه منهم , وأشار ذلك العظيم الى السماء . فهبطت مائدة من الطعام اكل الجميع منها .


ثم سئل الخضر () منه عدة اسئله واجابه ذلك الرجل العظيم . في حين ان شيخ محمد لم يفهم حتى كلمه واحده مما قالوا . ثم استأذن الخضر () من ذلك العظيم وعادوا الى مكانهما .


اثناء العوده قال الخضر () الى شيخ محمد : ياشيخ صِرت سعيد الحظ .


يقول الشيخ محمد : لم تمض مده طويله حتى وصلنا الى مدينتنا وسألت الخضر () : ما ذلك المكان الذي ذهبنا اليه , ومن كان ذلك الرجل العظيم الذي تشرفنا بزياته ؟؟

قال الخضر () : هو اعظم وافضل أولياء الله يعني المهدي ( عجل الله تعالى فرجه الشريف )

ثم ودّع الخضر () الشيخ وذهب فلم يره بعد ذلك قط .









القصه الثانيه والثلاثون



حق الام


جاء رجل الى رسول الله (()) وقال : إنّ والدتي بلغها الكبر وهي عندي الآن , أحملها على ظهري , وأطعمها من كسبي , وأميط عنها الأذى بيدي , وأصرف عنها مع ذلك وجهي استحياء منها واعظاماً لها , فهل كافأتها ؟؟

قال (( لا , لأنّ بطنها كان لك وعاء , وثديها كان لك سقاء , وقدمها لك حذاء , ويدها لك وقاء , وحجرها لك حواء , وكانت تصنع ذلك لك وهي تمنى حياتك , وأنت تصنع هذا بها وتحب مماتها ))











القصه الثالثه والثلاثون





نتيجة رضى وسرور الأم


ينقل الشيخ احمد خضرويه أنه اعطاه يوماً الشيخ محمد علي الترمذي كراساً من تصانيفه وتأليفاته وقال له : شيخ احمد ! خذ هذا وألقه في نهر جيحون .


يقول الشيخ احمد : اخذته ولكنني طالعته فرأيته يتضمن على اصول الحقائق . فلم يطاوعني قلبي على القائه في النهر . لذا احتفظت به في بيتي وقلت للشيخ ألقيته في النهر .


سأل الشيخ احمد : عندما القيت الكراس في النهر ماذا رأيت .

قلت : لم أر شيئاً.

فقال الشيخ محمد : اذن انك لم تلق به في النهر ؛ اذهب وارمه في النهر . يقول الشيخ احمد : ذهبت والقيت ذلك الكراس في النهر . فرأيت فجأة البحر قد انفلق وظهر منه صندوق مفتوح وقد وقع الكراس فيه ثم غُلق الصندوق وعاد ماء البحر إلى وضعه .


رويت الحكايه الى شيخ محمد علي .

قال لي الشيخ محمد : لقد علمت الآن بأنك رميت الكراس في الماء .

قلت له : ياشيخ ! اقسم عليك بعزة الحق , أن تقول لي سر ذلك .

قال الشيخ محمد : كتبت شيئاً في ذلك الكراس يصعب على العقل تحقيقه وكان الخضر () قد قال لي : أرسله لي . والصندوق الذي شاهدته كانت سمكة لقفت الكراس في فمها لتذهب به الى الخضر () .

يقول الشيخ احمد خضرويه : قلت للشيخ محمد علي الترمذي : كيف وصلت الى هذه المكانه العلميه والحكمه والمعرفه ؟ والحال أننا نعلم بأنك لم تحضر درساً ولا بحثاً منذ طفولتك ولحد الآن ولم تدرس او تقرأ أي درس !


قال الشيخ احمد : ماحصلت عليه كان بسبب رضا ومسرة امي ؟

وبدون رضا الوالدين لم تُقبل جميع عبادة وطاعة الشيخ لربّه تعالى .










وعذراً مرة اخرى على التأخير ,,


وأشكر لكم حسن المتابعه ,,


وانتظروني قريباً جداً مع قصص جديده ,,



لكم مني جزيل الشكر والتقدير





.
.
.

 

 

 توقيع سكون الصمت :
رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...
{ .. اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم .. }
سكون الصمت غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-10-2009, 08:48 AM   رقم المشاركة : 90
قاهر المستحيل
مراقب الواحات العامة والتقنية
 
الصورة الرمزية قاهر المستحيل
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

قصص رائعة وجميلة،،

وسلام الله على إمام زماننا

وبالفعل ،، الجنة تحت أقدام الأمهات


يعطيك ِ العافيه أختي سكون الصمت

في ميزانكِ ، وعافاك ِ الله واصلي
















والله ولي التوفيق

 

 

 توقيع قاهر المستحيل :

سأل الممكن المستحيل
..أين تقيم
؟
فأجابه:في أحلام العاجزين
قاهر المستحيل غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-10-2009, 06:44 PM   رقم المشاركة : 91
سكون الصمت
طرفاوي فائق النشاط
 
الصورة الرمزية سكون الصمت
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قاهر المستحيل
قصص رائعة وجميلة،،

وسلام الله على إمام زماننا

وبالفعل ،، الجنة تحت أقدام الأمهات


يعطيك ِ العافيه أختي سكون الصمت

في ميزانكِ ، وعافاك ِ الله واصلي
















والله ولي التوفيق




مرورك الاروع اخي قاهر ,,


اشكرك لوجودك الدائم في موضوعي ,,


اتمنى ان تكون نالت اعجابك بحق ,,



لك خالص تحياتي ..


 

 

 توقيع سكون الصمت :
رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...
{ .. اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم .. }
سكون الصمت غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 04-11-2009, 01:07 AM   رقم المشاركة : 92
رمايل شوق
طرفاوي نشيط
 
الصورة الرمزية رمايل شوق
 






افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

تسلمين على القصص الروعه ياسكون الصمت ربي يعطيش العافيه
بس عندى طلب منك نبي تنزلين لنا باقى قصه ناكر المعروف انا مازلت فى انتظار باقى الاجزاء
تحيييييييييييييييييييييييييييياتى

 

 

 توقيع رمايل شوق :
رمايل شوق غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 17-11-2009, 02:58 PM   رقم المشاركة : 93
سكون الصمت
طرفاوي فائق النشاط
 
الصورة الرمزية سكون الصمت
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

اشكرك اختي رمايل شوق ,,


انتظروني قريبا

..

 

 

 توقيع سكون الصمت :
رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...
{ .. اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم .. }
سكون الصمت غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-12-2009, 01:03 AM   رقم المشاركة : 94
قاهر المستحيل
مراقب الواحات العامة والتقنية
 
الصورة الرمزية قاهر المستحيل
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

ننتظــر .. جديد القصص ،

 

 

 توقيع قاهر المستحيل :

سأل الممكن المستحيل
..أين تقيم
؟
فأجابه:في أحلام العاجزين
قاهر المستحيل غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 13-12-2009, 10:57 PM   رقم المشاركة : 95
سكون الصمت
طرفاوي فائق النشاط
 
الصورة الرمزية سكون الصمت
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

الجنه تحت أقدام الأمهات ,,


جاء رجل الى رسول الله () يريد الجهاد , فقال : " ألك والده ؟"

قال : نعم .

قال : فالزمها , فإن الجنّه تحت قدمها .





الامام السجاد () وإحترامه الى الام ,,



وقيل للامام زين العابدين () : أنت أبّر الناس , ولانراك تواكل أُمّك , قال : " أخاف أن أمّد يدي إلى شيء , وقد سبقت عينها عليه , فأكون قد عققتها " .





تأكيد الاحسان الى الام ,,


جاء رجل إلى رسول الله () فقال : يارسول الله , من أبّر ؟


قال : أمك .

قال : ثم من ؟

قال : أمك .

قال : ثم من ؟

قال أمك .

قال : ثم من ؟

قال : أباك .





احترام الخاله كاحترام الام


قال أبو خديجة : قال الامام الصادق () : جاء رجل الى الرسول () وقال : كانت لي بنت في الجاهليه وربيتها حتى بلغت فألبستها ثياب وجئت بها البئر وألقيتها فيه , وآخر ماسمعت منها : أبي العزيز .


وأنا الأن نادم على مافعلت وأريد منك أن ترشدني كيف أصحح ذنبي ؟


قال رسول الله () : هل أمّك حيه ؟؟

قال : كلا .

قال : الرسول () : هل لديك خاله ؟؟

قال : نعم .

قال () : احسن إليها , لأنها بمنزلة الأم والاحسان اليها يجبر الذنب يقول ابو خديجه : سألت الامام الصادق () متى كانت هذه الحادثه ؟


قال () : في زمن الجاهليه , عندما كانوا يقتلون البنات لئلا يقعن اسارى في بلوغهن ويلدن في قبيله اخرى .






أهمية الحسان إلى الأم ,,,,,,



جاء رجل الى الرسول الاكرم () وسئل عن الاحسان الى الام الآن فقال رسول الله () ثلاث مرات : أحسن لأُمّك ثم قال ثلاث مرات : أحسن لأمّك ثم قال ثلاث مرات : أحسن لأباك .





الخاله كالأم ,,,,,


كتب المحدث الكبير الشيخ عباس القمي في كتاب كُحُل البصر :


بعد شهادة حمزه حصل تنازع بين علي () وزيد عبد المطلب وجعفر بن ابي طالب حول تكفل ابنته الصغيره – امامه - .


علي () يقول : انا اتكفلها لأنها ابنة عمي .

جعفر ابن ابي طالب يقول : انا اتكفلها لأنها ابنة عمي وزوجتي اسماء بنت عميس خالتها .

وقال زيد : انا اتكفلها لأنها ابنة اخي .

فقضى الرسول () بينهم فقال : حضانتها مع جعفر بن ابي طالب . لأن زوجته خالتها , والخاله بمنزلة الام .





الشيخ فضل الله النوري وابنه


سُئل من المرحوم الحاج الشيخ فضل الله نوري : لماذا اصبح احد ابناءك (مهدي) شريراً ؟

أجاب : ما رأيت من هذا الولد وما سأراه , لن ترون مامضى منه وسترون الآتي . هذا الولد سيكون قاتلي ومصفقاً في باب داري بادياً في سروره ومباركاً .


سئلوا : ما هو سبب صدور ذلك منه ؟

أجاب : من الحليب الذي شربه هذا الولد , كان نجس وخبيث .

والامرأة التي ربته نجسة وقذرة ايضاً قالوا افصح عن قصته .

قال : عندما تشرفت بالحضور عند الاستاذ العظيم ميرزا الشيرازي في سامراء , وهبني الله هذا الولد. ولكون امه قد جف ثدييها استأجرنا له مرضعة وبدون تحقيق , واستمر هذا الحال الى حوالي سنتان اعطت هذا الولد حليبا .


بعدها اتضح لنا بأن هذه الأمرأة ناصبية ومن الخوارج ورضعت الولد سنتان حليبا نجسا .

وكما قال الشيخ فضل الله . اثناء اعدام ابوه كان يصفق ضده ويبدي سروره .

من الجدير معرفته بأنه ولد مولود من مهدي يُُعرف بكيانوري زعيم حزب توده.





أستجيبت دعوة الأم


ينقل أحد القائلين المحترمين في مشهد حول لعنة الأم هذه الحكاية : كان رجلٌ بصيرٌ في مشهد المقدسة يتردد بكثرة على المجالس ويجلس اسفل المنابر دائماً , جلست يوماً الى جواره وسئلته عن سبب فقده لبصره .

اجاب : في سن التاسعة من عمري ذهبت مع امي واخوتي في يوم الجمعةللنزهة وغسل الفرشوالالبسة الى طرقبة .

شرعت امي بغسل الملابس الى طرف القناة , دخلت الى القناة وصارت نيتي ان أُ رعب أمي وتقدمت ببطأ بإتجاهها الى ان اقتربت منه خرجت من القناة وصحت بصوت مرعب فأرعبتها .


ذعرت والدتي بشدة من هذا العمل وقالت لي بلون مخطوف وبدنٌ مرتعش : الهي يصيبك بسهم بعينك , لماذا اذيتني؟ بعد لحضات جلسنا حول مائدة امام الغداء لتناول غدائنا , فجأة خرجت عدة رصاصات من بندقية اخي التي اتى بها لصيد الحمام والعصافير بإتجاهي واصابة عيني ووجهي وقد كان مشغولا باللعب بها وبهذا فقدت عيني واصبحت بصيرا كما ترى .


فأخذ بيدي الرجل العجوز ووضعها على جبهته وقال لا زال أثر الرصاصات في جبهتي وحاجبي ويمكن تحسسها .





نهاية أم منتظرة في دار العجزة لمدينة كهريزك


يكتب مسؤول الروابط العمومية لدار العجزة في كهريزك عن أكثر الخواطر المرة لديه .


أريد أن اقول لك عن أمر الخواطر , الخاطرة التي ذكرها تعذب جسمي وروحي , كنت اراها يومياً واقفة خلف الشباك وقد ضمت الى صدرها لفة من الملابس ذهبت للقائها يوماً وسألتها عن سبب انتضارها وقالت :

منذ سنين طوال تزوجت من رجل , فلم يمض على زواجنا الكثير حتى مرض زوجي ونُقل الى المستشفى . وقد بقى في المستشفى ستة أشهر , أجرو عملية لرجله وخرج من المستشفى ؛ وبعد مدة عاود مرضه ورقد بالمستشفى ثانية .

وعلى أثر الالتهاب الشديد فارق الحياة فبقيت انا مع ولد صغير كان نتيجة حياتنا الزوجية القصيرة , بذلت جهداً حثيثا امام المشاكل الكثيرة حتى تحسنت حياتنا نسبيا .


بعد ذلك اشتريت شقة سكنية من ادخار عمري وسنوات شبابي وجعلتها بأسم ابني , وهييأة جميع الضروف الحياتية الطبيعة وحتى أنه توفق في اكمال دراسته العالية .

وبعد أن أتم دراسته وجاء وقت ترميم حياته ؛ خطبت له بنتأ وبعد مدة قصيرة تهيأة مقدمات الزواج , وفي الصباح التالي ليوم العرس .

قال لي : أمي أريد أن اذهب بك الى ضيافة تبقين فيها عدة ايام ؟

قلت : ولدي العزيز! ليس لدي غيرك في في هذه الدنيا . ضيافة من؟!

قال : لم يدم طويلا , ساتي اليك بعد فترة قصير.

فقبلت : فلمّا فتحت بصري وجدت نفسي ماكثه هنا في دار العجزه لأربعة سنوات .

وكل يومٍ أنا في انتظاره , وأنا مطمئنة بأنه سيأتيني ويأخذني لنعيش سوية مرة أخرى .

لقد تأثرت كثيراً من سماعي لمصير هذه العجوز .

لقد كان تصور هذا الظلم بالنسبة لي شيء صعب . ومن ذلك اليوم ازداد انتباهي لها .

وكل يوماً أراها وبيدها المتجعده والمتأكله صرّه قد ضمتها الى صدرها المليء بالعذاب وبنظرات شُدّت الى نهاية الشوارع المؤديه الى باب دار العجزه .

جميع وجودها كان انتظار , وهمّ هذا الفراق , يوماً بعد اخر بدأت تضعف وتتحطم روحها حتى وصل ذلك اليوم .

بحثت عنها بعيني خلف الشباك فلم أجدها . الهي ! هل عاد ابنها وعوّضها التقصير الذي بدى منه وضمّها الى صدره ليذهب بها الى الجو العائلي الدافيء ؟!

لم تطل حيرتي كثيراً حتى فجئت بجسد بغير روح ولا حراك وقد اضطعج المصطبة . وحُملت بعدها الى سيارة الاسعاف لدفنها .










 

 

 توقيع سكون الصمت :
رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...
{ .. اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم .. }
سكون الصمت غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 13-12-2009, 11:10 PM   رقم المشاركة : 96
سكون الصمت
طرفاوي فائق النشاط
 
الصورة الرمزية سكون الصمت
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...





لم أرضعه حتى أُسبغ الوضوء ,,,


كان الشيخ مرتضى الأنصاري من علماء القرن الثالث عشر البارزين .

ومن مؤلفاته كتب , المكاسب والرسائل , التي تدرّس في الحوزه العلميه . لقد كان زاهداً ويولي العبادة اهمية قصوى أما من الناحية العلميه فلقد كان فريد زمانه .


قيل لأمّه يوماً : بلغ ابنك درجات عاليه من العلم والتقوى .

قالت أمه : كنت أتوقع أن يبلغ ابني العُلى , لأنني لم أُرضعه الا بعد أن أتوضأ وحتى في ليالي الشتاء القارصه .




نصيحة أم الى ولدها ,,,

كان شاب نقي الفطره ونجيب يعمل بعد الفراغ من التحصيل العلمي في بلاط احد سلاطين ايران ويحظى بتقدير وعطف السلطان .

بعض اصحابه من العوام ليس لديهم توجّه علمي وفني وكانوا يقضون اوقات فراغهم بالمكر والحيله والاعمال الشيطانيه .

انتبهوا الى أن هذا الشاب ذي الاستعداد والقابليه والبلاغه والفن والفضائل ستجعله متقدماً عليهم ؛ لذا قاموا بتمثيل دور الصديق والقرين معه واخفوا صفة العداء والخصومه في داخلهم واستطاعوا عن طريق التملق والتزلف أن يُدخلوه في جمعهم وأجبروه على لعب القمار وشرب المسكرات وعمل الفسق والفجور وكانوا يحصلون على اسرار السلطان ويدّعون للشاب عيوباً مصطنعه ويقولونها الى السلطان .

وصل الحال الى أن يقطع السلطان عطفه واحسانه عليه , انتبهت أمّه الى الامر فنصحته وقالت : بني إبتعد عن هؤلاء الاصحاب العوام والمحتالين ولا تُخدع بسلوكهم الظاهري , اللسعات التي قاموا بها ويقومون عن طريق الصداقه ستقضي عليك .







أولاد جابر وصبر الام ,,,


من معاجز الرسول () , روي عن جابر بن عبدالله الانصاري دعى رسول الله () في أيام غزوة الخندق الى المنزل فقام بذبح شاة لأجله () .

كان لجابر بن عبدالله ولدان صغيران الاصغر منهما كان خارج البيت أثناء الذبح , فلما رجع الى المنزل لم يشاهد الشاه , فسئل أخيه الأكبر وقال : أين الشاه ؟

الاخ الاكبر قال : ذُبح لأجل الضيف .

قال الاخ الاصغر : وكيف ذبحوه ؟

قال الاكبر : هيا بنا لأعلمك كيف ذبحوه .

ثم اخذ بيد اخيه الأصغر وذهب به الى السطح ووضع السكين في عنقه وذبحه , فأى فأة الدم يسيل من رقبة أخيه,
ارتعش وبأ بالفرار فسقط من الأعلى الى الأسفل وتوفي في حينها .

أم هذان الولدان كانت مشغولة بضيفها فشاهدت دماً عبيطاً يجري من الأعلى وسمعت صوتا . هرولت الى السطح بسرعة فرأت ابنها الأصغر مطروحا فوق السطح وقد قطع رأسه .

تأوهت بشدة وحبست دموعها وذهبت خلف الأكبر تبحث عنه بأطراف السطح فشاهدت جسده على قارعة الطريق وقد لفظ انفاسه الأخيرة .

بعثت الأم خلف جارتها وقالت لها : ساعديني بسرعة واكتمي الأمر لان رسول الله () اليوم ضيفنا لكي لا يتكدر خاطره .

ثم اخفت الجسدان وانصرفت الى ضيافتها ؛ الى ان جاء الرسول () مع سبعمائة من اصحابه الى منزل جابر.

جلس الرسول () مع اصحابه على المائده .

فلما اراد رسول الله () تناول الطعام هبط جبرئيل وقال لرسول الله () : يارسول الله ! لاتقرب الطعام حتى يأتيا ولدا جابر .

فنادى الرسول () جابر وقال له أمر الوحي .

فذهب جابر الى زوجته وسئل عن والديه .

فقالت زوجة جابر : ولداك خارج المنزل ؛ اذهب وتناول طعامك .

ذهب جابر الى الخارج وبحث عنهم في كل مكان فلم يعثر عليهما .

في هذا الاثناء اخبر جبرئيل رسول الله () الواقعة وقال : يا رسول الله ! بشر زوجة جابر بالجنة ؛ لأنها صبرت بموت أولادها , فأمر بإحضار الجنازة وادعوا الى جانبها ليحييهم الله ويأكلون الطعام معكم .

أمر رسول الله () بإحضار جنازة الطفلين . فأحضرهما جابر الأنصاري .

ثم دعا رسول الله () , فقاما بإذن الله وتناولا الطعام مع رسول الله ().






اعذروني على التأخير ,,


وانتظروني قريباً ,,


فهنـــــــاكـ المزيـد ..


أتمنى لكم قراءه ممتعه ,,

لكم خالص تحياتي ’’


أختكم في الله


سكونـــــــــــــــــــــــــــه


 

 

 توقيع سكون الصمت :
رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...
{ .. اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم .. }
سكون الصمت غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 14-12-2009, 02:08 PM   رقم المشاركة : 97
قاهر المستحيل
مراقب الواحات العامة والتقنية
 
الصورة الرمزية قاهر المستحيل
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

اللهم صلٍّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

ما اروع هذه القصص المرتبطه بأهل البيت


قصص رائعة للأم ..

لو كان يعبد غيره لعبتدك ِ يا أماه


الله يعطيك ِ العافيه أختي سكون ..

في ميزانك ِ ، ولا تتأخري .. فنحن لا نطيق الإنتظار















والله ولي التوفيق

 

 

 توقيع قاهر المستحيل :

سأل الممكن المستحيل
..أين تقيم
؟
فأجابه:في أحلام العاجزين
قاهر المستحيل غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 13-01-2010, 08:18 PM   رقم المشاركة : 98
سكون الصمت
طرفاوي فائق النشاط
 
الصورة الرمزية سكون الصمت
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

حب الام لإبنها


روي أن امرأتين تنازعتا على عهد عمر في طفل ادعته كل واحده منهما ولداً لها بغير بينه ولم ينازعهما فيه غيرهما , فالتبس الحكم في ذلك على عمر , ففزع فيه الى امير المؤمنين () فأستدعى المرأتين ووعظهما وخوفهما , فأقامتا على التنازع والاختلاف .


فقال عند تماديهما في النزاع : ايتوني بمنشار . فقالت المرأتان : ماتصنع ؟

فقال : أقده نصفين لكل واحدة منكما نصفه .

فسكتت احداهما وقالت الاخرى : الله الله يا أبا الحسن إن كان لابد من ذلك فقد سمحت به لها .

فقال : الله اكبر , هذا ابنك دونها ولو كان ابنها لرّقت عليه واشفقت .


فإعترفت المرأه الأخرى أن الحق مع صاحبتها والولد لها دونها . فسري عن عمر ودعا لأمير المؤمنين () بما فرج عنه في القضاء .









وصايا الربّ الى موسى ()


عن ابي جعفر محمد بن علي الباقر () قال : قال موسى بن عمران : ياربّ أوصني .

قال : أُوصيك بي .

فقال : ياربّ أوصني ؟

قال : أُوصيك بي , ثلاثاً .

فقال : ياربّ أوصني ؟

قال : أوصيك بأُمّك .

قال : يارب أوصني ؟

قال : أوصيك بامك .

قال : يارب أوصني ؟

قال : أوصيك بأبيك .

قال : فكان يقال لأجل ذلك , إنّ للأُم ثلثي البر وللأب الثلث .






لعنة الأم وعذاب القبر

ذهب يوما أصحاب الكساء عليهم السلام ويعني الرسول الأكرم () و الإمام علي عليه السلام والسيدة الزهراء عليها السلام والحسن والحسين عليهم السلام
الى مقبرة البقيع فرأو ميتاً معذباً .

فناداه الرسول () : يا عبدالله أخرج رأسك بإذن الله .

فشق القبر وخرج منه شاباً أسود الوجه تضغط جسمه الأغلال والسلاسل .

قال النبي () : الويل لك ! ما فعلت في دنياك ؟

قال : يارسول الله , لم ترض عني أمي

قال النبي () : ماذا فعلت معها ؟

قال : دخلت المنزل يوماً , فشكت زمجتي من أمي فصرت عصبياً . فكانت أمي حينها جالسة أمام التنور لتحضر الخبز .

فأخذتها والقيتها في التنور . فأنتبه الجيران الى الأمر. جاءوا الى دارنا واخرجوها من التنور ولكن احترقت احدى يداها وأحد ثدييها .

فرفعت امي ثديها المحروق الى السماء: وقالت : الهي انت وكيلي فانتقم منه .


يارسول الله بعد هذا الدعاء لم يطل عمري ثلاثة أيام من دعائها وانا معذب الان في قبري , فانتضر دعائك ليُغفر لي . قال رسول الله () : احضروا ام هذا الشاب ؛ لان الدعاء لا يستجاب بدون رضاها . فأحضرها أصحاب النبي () , فقال لها النبي () .

اعف عن ذنبه , فهو في العذاب . قالت الأم : لا أعفو عنه , فكلما تشفع له عندها الرسول () وامير المؤمنين () وفاطمة الزهراء () والحسن فلم ينفع . حتى تشفع عندها الحسين () فقال لها يا أمة لم تقبلي شفاعة جدي وأبي وأمي واخي فأقبلي شفاعتي . نضرة المرأة الى السماء وقالت عفوت عن ولدي !


فقال النبي () : عجيب أمرك , لم تقبلين شفاعتي وشفاعة ابنتي وزوجها وابنها الحسن ولكن قبلت شفاعة الحسين . قالت : يارسول الله ! اردت رفضها أيضا : لكني رأيت ابواب السماء وقد تفتحت وأمسك الملائكة بخناجر نارية وقالوا : اقبلي شفاعة الحسين وإلا ضربناك بهذا ؛ فقبلتها .







أشكرك أخي قاهر المستحيل على المتابعه العطره ,,



تحياتي ,,

سكونــــــــه

 

 

 توقيع سكون الصمت :
رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...
{ .. اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم .. }
سكون الصمت غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 14-01-2010, 07:26 AM   رقم المشاركة : 99
قاهر المستحيل
مراقب الواحات العامة والتقنية
 
الصورة الرمزية قاهر المستحيل
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

اللهم صلّ ِ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم


أهل البيت يتوسلون لـ( أم ) في الرضا عن إبنها فهو بدونه لن ينعم بالجنه

هذا دليل رائع في حق الأم


قصة موسى بن عمران .. دليل واف


آه على حب الأم لابنها



الله يعطيك ِ العافيه أختي سكون الصمت

فقط نتمنى تقليل الفترة .. ووضع قصه واحدة

( قليل متصل ، أفضل من كثير منقطع )





















والله ولي التوفيق

 

 

 توقيع قاهر المستحيل :

سأل الممكن المستحيل
..أين تقيم
؟
فأجابه:في أحلام العاجزين
قاهر المستحيل غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-01-2010, 09:50 PM   رقم المشاركة : 100
سكون الصمت
طرفاوي فائق النشاط
 
الصورة الرمزية سكون الصمت
 







افتراضي رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قاهر المستحيل
اللهم صلّ ِ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم



الله يعطيك ِ العافيه أختي سكون الصمت

فقط نتمنى تقليل الفترة .. ووضع قصه واحدة

( قليل متصل ، أفضل من كثير منقطع )




والله ولي التوفيق




الله يعافيك اخوي قاهر ,,



إن شاء الله باخذ رأيك في عين الاعتبار ,,



انتظروني قريبا ,,


 

 

 توقيع سكون الصمت :
رد: قصص عن الام ... حصريه على منتدى الطرف ...
{ .. اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم .. }
سكون الصمت غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


الساعة الآن 08:42 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

ما ينشر في منتديات الطرف لا يمثل الرأي الرسمي للمنتدى ومالكها المادي
بل هي آراء للأعضاء ويتحملون آرائهم وتقع عليهم وحدهم مسؤولية الدفاع عن أفكارهم وكلماتهم
رحم الله من قرأ الفاتحة إلى روح أبي جواد